05 mars 2006


إلى من عجزت عيناي عن رؤياها
كم يملؤني الشوق اليكِ
و أن تتلاقى الروحين
لا أدرى من أنتِ و كيف تكونين
فأسبح فى خيالي

و أنظر
إلى البحر أبحث عنكِ
فقد أجدكِ بين قطراته
قلبا يبعث الامل فى الحياة

و إلى السماء أبحث عنكِ
فقد أجدك ِبين سحابها
قلبا صــافيا نـــقيا
يبث الراحة و الطمأنينة في الوجود

و إلى الورود فقد أجدك ِ
بين أوراقها قلبا
ينبع منه الحنان و الحب
فيبث الرقة في القلوب

و إلى الطيور فقد أجدكِ بينها
قلبا يحلق بأجنحتهاو يحمل
بينهما الوفاء و الحنين

و إلى النجوم فقد أجدك ِ
بينها نجما يضيء الحياة
و يمسح بيده الحزن
و الدمع من الخدود

فأين انتِ بينهما؟؟؟؟ لا أدرى
و لكني سأنتظركِ بين لهفة و إشتياق
فلا تطيلي انتظاري

تحياتي لكم

s

كنا صغار .. ونكتب على ذاك الجدار

الحب عذب .. وننسى الألف

والمعنى جداً مختلف

Posté par saidnet à 16:59 - Commentaires [0] - Permalien [#]


Commentaires sur إلى من عجزت عيناي عن رؤياها كم يملؤني الشوق

Nouveau commentaire